قصّة وغصّة

قصّة وغصّة

خولة سامي سليقة

اللوحة: الفنانة الكويتية سوزان بشناق

مزروعةٌ أنتِ في دنيا مواعيدي

زيدي انهماراً لأحياكِ ألا زيدي

من فوحِ شدْوكِ صغْتُ العمرَ أغنيةً

زانتْ بغنجكِ حتّى خِلتُها عيدي

عشرونَ عاماً خلَت إن رحتُ أسرُدُها

طارتْ رفوفَ هوىً من غيرِ تفنيدِ

لما التقينا رددْتِ الكفّ نافرةً

لم تلمحي الصّدرَ قد أبلاهُ تنهيدي

زجرتِ روحي ففرّتْ نحو خالِقها

شيئاً من العفو رامتْ بعدَ تغميدِ

مع لينِ صوتِكِ حلّ الهمسُ نازلةً:

عندي الغقيقُ* فلا تحلُمْ بتغريدي

تلوْتُ فتحاً وأنفالاً وفاتحةً

وما تيسّرَ لم أُعنَ بتجويدِ

أهذي أتمْتمُ ما انفكَّ اللّسانُ تقىً

كلّ الشّرائعِ مدّتْ جسرَ توحيدِ

دعوْتُ شرقاً وغرباً أرتجي هرَباً

كيما أجابِهَ في عينيك تهديدي

فرشْتُ خدي ببابِ الصّفعِ يرحمُهُ

تبعْتُ عيسى نبياً دونَ تعميدِ

عذلْتُ جهلي على كرّ أسفْتُ لهُ

هل يعلِنُ الحربَ إلا بوقُ تمهيدِ

حتى اعتراني صَغارٌ ذُقتِ نشوَتهُ

رميتِ لي موعداً من غيرِ تَحديدِ

فزقزقتْ ضحكةٌ في البال أذكرُها

لتنصفَ القلبَ جاءتْ حُكمَ تأبيدِ

وما طفِقتُ أداري الوجدَ من خجلٍ

ذابتْ ثيابي إمعاناً بتجريدي.


الغقيق: صوت القدر عند الغليان، وصوت الماء إذا خرج من ضيق إلى سعة.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s